جبريل أوحيدة: تعديل اللائحة وانتخاب رئاسة جديدة أبرز ملفات النواب في غدامس

قال عضو مجلس النواب جبريل أوحيدة، إن المجتمعين في المغرب توصلوا إلى إجماع بضرورة توحيد البرلمان، باستكمال الاجتماعات التشاورية في غدامس، وصولا لعقد جلسة رسمية، معربا عن أمله في أن تعقد جلسة الاثنين المقبل.

وأضاف أوحيدة في تصريحات صحفية رصدتها “الساعة 24” إن تعديل اللائحة الداخلية للبرلمان وانتخاب رئاسة جديدة أبرز الملفات المطروحة للنقاش في جلسات غدامس المقرر لها الاثنين المقبل.

وأضاف النائب البرلماني أن المجلس سيناقش أيضًا خارطة طريق واعتمادها لحلحلة الأزمة، وبدء توحيد المؤسسات وانتخاب سلطة تنفيذية جديدة.

وأكد أوحيدة على ضرورة التفاهم على قاعدة دستورية وعدم السماح بالاستعاضة عن السلطة التشريعية بكيان لا علاقة له بخيارات الليبيين، في إشارة إلى أعضاء الملتقى السياسي الليبي الـ75 الذين اختارتهم البعثة الأممية.

ووصل أعضاء مجلس النواب القادمين من مدينة طنجة المغربية اليوم الخميس إلى مقر الجلسة النيابية بفندق دار غدامس.

في المقابل، دعت رئاسة مجلس النواب، برئاسة المستشار عقيلة صالح، كافة أعضاء المجلس لحضور الجلسة الرسمية التي ستنعقد بمقر مجلس النواب الدستوري بمدينة بنغازي يوم الإثنين المقبل.

وأكد البيان الصادر، عن رئاسة مجلس النواب، أن الاجتماع سيناقش جدول أعمال المجلس والتطورات الراهنة للأوضاع في البلاد.

 

مقالات ذات صلة