الخارجية الفرنسية: باريس وروما تدعوان جميع الأطراف للامتناع عن التدخل في الحوار الليبي

بحث وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان التطورات الليبية مع نظيره الإيطالي لويجي دي مايو.

وقالت وزارة الخارجية الفرنسية إن الوزيران عقدا لقاء على هامش منتدى الحوار المتوسطي، وتبادلا وجهات النظر حول آخر التطورات في ليبيا وتحديد الإجراءات ذات الأولوية المشتركة لدعم عمليات الحوار بين الليبيين المنفذة تحت رعاية الأمم المتحدة، ولا سيما في إطار منتدى الحوار السياسي وتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار الموقع في 23 أكتوبر.

وبحسب البيان الذي اطلعت “الساعة 24” على نسخة منه، أكد الوزيران على ضرورة الالتزام بمخرجات الإعلان المشترك الصادر في 23 نوفمبر في ختام منتدى الحوار السياسي الليبي الأول في تونس، وجددا دعوة جميع الأطراف الليبية والدولية لدعم عملية الحوار، والامتناع عن أي نوع من أنواع التدخل.

مقالات ذات صلة