«الدباشي»: أردوغان سيشعل الحرب من جديد إذا رأى أن الحوار سيشكل سلطة موحدة

أكد مندوب ليبيا السابق لدى الأمم المتحدة إبراهيم الدباشي، أن أردوغان يرى أن استمرار الوضع القائم في ليبيا مصلحة وطنية عليا لتركيا.

وقال الدباشي في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: “أردوغان مستعد لإشعال الحرب من جديد إذا تأكد أن ملتقى الحوار الليبي سيؤدي إلى تشكيل سلطة ليبية موحدة، وحرة الإرادة، وتعمل في ظروف آمنة، ولا تخدم مصالحه”.

وكان الدباشي، قد هاجم من قبل الحوار السياسي الذي ترعاه الأمم المتحدة، والذي انتهت جولته الأولى الأحد الماضي في منتجع قمرت بتونس، بمشاركة 75 شخصية ليبية.

وقال الدباشي، في تغريدة سابقة له على موقع «تويتر»: “ملتقى قمرت؛ حوار المصالح الشخصية في حلة جهوية، تباً لمن أخرج تابوت الأقاليم الثلاثة، وصنع منه عفريتا هائجا يقتل الطموحات ويدمر الحاضر، ويعوق بناء المستقبل، ويدوس ليبيا والليبيين بالأقدام، وجعلنا نهرب إلى الوراء والعالم يضحك علينا” على حد قوله.

مقالات ذات صلة