جبريل أوحيدة: المرشحون لتولي رئاسة النواب في غدامس ليسوا من “الإخوان”

دافع عضو مجلس النواب جبريل أوحيدة عن أهداف اجتماع غدامس الذي انطلقت جلساته التشاورية، اليوم الأحد، لمناقشة تعديل اللائحة الداخلية.

وقال أوحيدة في تصريحات صحيفة رصدتها “الساعة 24” اليوم الأحد: “الأسماء التي ترددت لتولي لرئاسة البرلمان خلال أحاديث ومشاورات النواب في طنجة أو في غدامس ليس من بينها أسماء إخوانية”.

وأضاف: “لو نجحنا في استكمال التفاهمات وإيجاد مخرج قانوني لعقد الجلسة، فالأمور ستسير بشكل يدعم استقرار ليبيا والبرلمان، عبر تفعيل نشاطه وآلياته”.

ووصل أعضاء مجلس النواب القادمين من مدينة طنجة المغربية إلى مقر الجلسة النيابية بفندق دار غدامس، الخميس الماضي.

في المقابل، دعت رئاسة مجلس النواب، برئاسة المستشار عقيلة صالح، كافة أعضاء المجلس لحضور الجلسة الرسمية التي ستنعقد بمقر مجلس النواب الدستوري بمدينة بنغازي غدا الاثنين .

وأكد البيان الصادر، عن رئاسة مجلس النواب، أن الاجتماع سيناقش جدول أعمال المجلس والتطورات الراهنة للأوضاع في البلاد.

مقالات ذات صلة