“مؤسسة النفط”: سفير بريطانيا شكر “صنع الله” على “إنجازاته النفطية” رغم شح الموازنة

استقبل رئيس مؤسسة النفط مصطفى صنع الله يوم الاثنين الموافق بمقر المؤسسة الوطنية للنفط الرئيسي بمدينة طرابلس، سفير المملكة المتحدة لدى ليبيا نيكولاس هوبتون والوفد المرافق له.

وبحسب بيان “صنع الله” هنّأ سعادة سفير المملكة المتحدة نيكولاس هوبتون، رئيس مجلس الإدارة على الإنجاز الكبير الذي حققته المؤسسة والعاملين بقطاع النفط، في الوصول الى معدلات الانتاج ما قبل الاغلاقات وفي وقت قياسي رغم شحّ الميزانيات، مشيداً بموقف مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط في تسيير اعمال القطاع رغم التحديات الصعبة التي واجهتها الصناعة النفطية الليبية طيلة الأعوام الماضية، كما تم مناقشة عودة الشركات البريطانية والعمل في ليبيا وتوسيع قاعدة الشراكة البناءة والمثمرة لصالح البلدين في قطاع النفط، وفق قوله.

وأضاف البيان: “من جهته عبر صنع الله عن سعادته بهذه الزيارة التي تدل على اهتمام الجانب البريطاني بعودة الاستقرار الى ليبيا، مشيداً في الوقت نفسه بموافقها الداعمة لمبادئ المؤسسة الوطنية للنفط طيلة السنوات السابقة، كما اكد على استمرار تمسّك المؤسسة بالثوابت الوطنية والاخلاقية في الحفاظ على الثروة النفطية في البلاد، من خلال تطبيق مبدأ الشفافية” على حد تعبيره.

واختتم “صنع الله” اللقاء قائلاً : ” اشكر سعادة السفير هوبتون، والمملكة المتحدة على مواقفها الداعمة للمؤسسة الوطنية للنفط طيلة الأعوام الماضية، كما نثمن كل الخطوات المقدّمة للمؤسسة وشركاتها في تسهيل إجراءات حصول عاملي قطاع النفط على التأشيرة ، وهو ما سيسهّل ويمهد الطريق للمؤسسة لتنفيذ خططها المستقبلية لتدريب وتطوير مستخدمي قطاع النفط، الذين يمثلون العمود الفقري له، وعصب العملية الإنتاجية، ورأس المال الحقيقي للمؤسسة الوطنية للنفط ، ولبلادنا الحبيبة ليبيا” وفق تعبيره.

مقالات ذات صلة