«الشح»: رغبة الانقلاب لا زالت تسيطر على «باشاغا»

هاجم أشرف الشح، المستشار السابق لـ”مجلس الدولة” الاستشاري، فتحي باشاغا، وزير الداخلية بـ”حكومة الوفاق” لمنعه الصديق الكبير، محافظ مصرف ليبيا المركزي المقال من السفر.

“الشح” غرد على حسابه بـ”تويتر” اليوم الخميس، قائلاً: “رغبة الانقلاب والسيطرة لازالت تسيطر على باشاغا.. استناده في منع المحافظ على رسالة مجلس النواب مخالف للقانون حيث أنه إجراء إداري تتخذ جهة اصداره اجراءات تأديبية عند مخالفته و لكنه لا يرتقي إلى حد تقييد الحرية و المنع من السفر.. ما يريده الليبيون هو دولة القانون” وفق تعبيره.

وفي وقت سابق اليوم، قال المصرف المركزي في طرابلس، اليوم الخميس، إنه يُدين قرار وزير الداخلية المفوض في حكومة الوفاق فتحي علي باشاغا، بمنع محافظ «المركزي» الصديق عمر الكبير من السفر في مهمة رسمية الخميس.

ووصف المصرف المركزي في طرابلس، في بيان له اليوم الخميس، حصلت “الساعة24” على نسخه منه، قرار باشاغا بأنه «إجراء تعسفي خارج عن القانون، وتجاوز لسلطات وظيفته ومخالف لكتاب المجلس الأعلى للقضاء».

واعتبر البيان، أن منع الكبير من السفر بأنه «سلوك خارج عن القانون ومساس بمؤسسة سيادية تتبع السلطة التشريعية».

وأفاد البيان، بأن هذا التصرف«صدر من باشاغا الذي كان حريًا به احترام دولة القانون والمؤسسات»، مشيرا إلى أن هذا «الخرق للقانون لن يثني المصرف ومحافظة والعاملين فيه عن مواصلة الجهود المبذولة لالتئام مجلس إدارة المصرف واتخاذ القرار المتعلق بتحديد سعر صرف جدید للدينار الليبي، وسريان تطبيقه على كافة الأغراض الحكومية والتجارية والشخصية».

وأشار المصرف المركزي، إلى أنه «لن يتوانى عن استخدام حقه القانوني في اتخاذ كل ما من شأنه المحافظة على كيان هذه المؤسسة والعاملين بها».

مقالات ذات صلة