بحضور ستيفاني.. الأمم المتحدة تناقش في «جنيف» إصلاح «السياسات المالية» بليبيا

قالت الناطقة باسم الأمم المتحدة أليساندرا فيلوتشي، إن جنيف تستضيف فريق العمل الخاص بالشؤون الاقتصادية التابع للجنة المتابعة الدولية المعنية بليبيا، على مدار يومي الإثنين والثلاثاء المقبلين، لمناقشة إصلاح السياسات المالية، مؤكدة أنها ستضم ممثلين عن المؤسسات الليبية الرئيسية.

وبحسب بيان صحفي نقلته وكالة الأنباء «رويترز»، اليوم الجمعة، فإن الناطقة باسم الأمم المتحدة لم تخض في أي تفاصيل بشأن المحادثات، التي تشارك في رئاستها مصر والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، مشيرة إلى حضور الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بالإنابة ستيفاني وليامز الاجتماعات.

وأعلنت الرئاسة المشتركة لفريق العمل الاقتصادي التابعة للبعثة الأممية، في الأول من ديسمبر الجاري، دعمها واستجابتها لدعوات الشعب تجميد عائدات النفط كإجراء استثنائي وموقت في ظل إدارة غير سياسية، إلى حين التفاوض بين الأطراف الليبية على ترتيب اقتصادي أكثر بقاءً».

وشددت على «ضرورة أن يثق الشعب الليبي باتباع الشفافية في إدارة عائدات النفط والغاز، وبما يصب في المصلحة العامة، وأنه ينبغي مساءلة أية جهات تسعى إلى تقويض تلك الثقة».

مقالات ذات صلة