الرئيسان المصري والموريتاني يؤكدان على ضرورة إنهاء الأزمة الليبية

بحث الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي التطورات الليبية مع نظيره الموريتاني محمد ولد الغزواني.

وقالت الرئاسة المصرية في بيان لها إن السيسي تلقى اتصالا هاتفيا اليوم الأحد من الغزواني، وبحثا تعزيز التعاون الثنائي المشترك بين البلدين الشقيقين، خاصةً على الصعيد العسكري والأمني ومكافحة الإرهاب في منطقة الساحل، بالإضافة إلى التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري وزيادة الاستثمارات البينية.

وأضاف البيان الذي طالعته “الساعة 24” أن الزعيمين تبادلا الرؤى بشأن الأزمة الليبية، حيث توافق الجانبان على ضرورة تكثيف التنسيق في هذا الصدد، في ضوء الانعكاسات المباشرة لاستمرار الأزمة الليبية على الأمن القومي للبلدين، وكذلك الأمن الإقليمي، مع تأكيد الحرص الكامل على إنهاء تلك الأزمة عبر التوصل لحل سياسي يمهد الطريق لعودة الأمن والاستقرار في هذا البلد الشقيق.

مقالات ذات صلة