وزير الرياضة المصري: اعتبار منتخب الشباب خاسرا أمام نظيره الليبي تم وفقا للائحة صعب التراجع عنها

قال وزير الشباب والرياضة المصري، أشرف صبحي، إنه كان من الصعب تدخل هاني أبو ريدة عضو المكتب التنفيذي للاتحادين الدولى و الإفريقى لكرة القدم، لتأجيل لقاء منتخب الشباب المصري أمام نظيره الليبي بسبب وجود لائحة صريحة تحكم هذه المواقف، مؤكدا أن قرار اعتبار منتخب الشباب المصري خاسرا أمام ليبيا تم وفقا للائحة واضحة وهناك صعوبة في التراجع عنه.

وأضاف في تصريحات صحفية بقوله: “أعتبر كل اللاعبين في منتخ الشباب المصري مثل نجلي مصطفى أحد أفراد منتخب الشباب المتواجد في تونس وأشكر المنتخب على روحه وحماسه ورغبته في الدفاع عن ألوان العلم المصري”.

وتابع خلال تصريحاته: “صحة اللاعبين المصريين والجهاز الفني تمثل أولوية وتعافي اللاعبين الأساسيين هام جدا في قرار استكمال التصفيات أو العودة، ولابد أن نشكر لاعبينا حال استكمال التصفيات سواء تأهلوا أم لا”.

واختتم تصريحاته بقوله: “مثل هذه الأمور تتطلب الهدوء قبل اتخاذ أي إجراء انفعالي واستكمال المنتخب للتصفيات من عدمه أمر فني من اختصاص الاتحاد المصري”.

كان قد قرر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم «كاف» اعتبار المنتخب المصري للشباب منسحبًا أمام منتخب الوطني الليبي، بعدما جاءت قائمة المباراة دون العدد المطلوب لإقامة اللقاء بين المنتخبين ضمن بطولة شمال إفريقيا المؤهلة لكأس الأمم الإفريقية بموريتانيا العام المقبل.

واحتسب «كاف» اللقاء لصالح المنتخب الليبي بنتيجة 3-0 بعدما أصيب عدد كبير من لاعبي منتخب مصر للشباب وربيع ياسين، مديره الفنى، بفيروس كورونا.

وأكد محمد فوزي، المتحدث الرسمي باسم وزارة الشباب والرياضة المصرية، أن أشرف صبحي وزير الرياضة المصري على تواصل مستمر مع بعثة منتخب مصر المتواجدة في تونس، بعد تعرض عدد كبير من أفرادها للإصابة بفيروس كورونا.

وأوضح، أن وزارة الشباب أمرت بتوفير طائرة خاصة لعودة بعثة منتخب الشباب المصري إلى وطنه، وفقا لتقرير اللجنة الطبية للاتحاد الإفريقي لكرة القدم.

مقالات ذات صلة