«فؤاد»: «نظريات الكتاب الأخضر» دمرت اقتصادنا وما زلنا نعتمدها إلى اليوم

زعم محمد فؤاد، الذي تقدمه قنوات «الإخوان» بوصفه «محلل سياسي»، أن ما أسماها «نظريات الكتاب الأخضر» دمرت اقتصادنا ومازالت نعتمدها إلى اليوم، بحسب وصفه.

وقال فؤاد، في منشور له عبر حسبه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “عندما خفض القذافي قيمة العملة ورفع سعر الدولار إلى 4 أضعاف (اليوم رفع سعر الدولار إلى 3 أضعاف فقط) النفط كان موجود ولا يوجد انقسام في المؤسسات ولم تكن هناك حروب والفساد أقل بكثير من اليوم”، على حد قوله.

وأضاف “السبب الحقيقي هو النظام الفاسد ونظريات الكتاب الأخضر التي دمرت الاقتصاد والتي مازلنا نعتمدها إلى اليوم. لا بديل عن إصلاح الاقتصاد”، وفقا لتعبيره.

وكان مجلس إدارة المصرف المركزي، قد قرر أمس الأربعاء تعديل سعر الصرف بواقع 4.48 دينار لكل دولار، وذلك لكافة الأغراض الحكومية والتجارية والشخصية، مشيرا إلى أن العمل بهذا التعديل يبدأ اعتبارا من 3 يناير 2021.

وقال بيان صادر عن مجلس الإدارة: “أقر المجلس بالإجماع توصية اللجنة بتعديل قيمة الدينار الليبي مقابل وحدات حقوق السحب الخاصة لتصل إلى 0.1555 وحدة حقوق سحب خاصة لكل دينار أي ما يعادل 4.48 دينار للدولار وسريان هذا السعر على كافة أغراض واستعمالات النقد الأجنبي الحكومية والتجارية والشخصية”.

وأضاف البيان “يبدأ العمل بذلك اعتبارا من الثالث من يناير 2021، وقد سادت روح التفاؤل والإيجابية وإعلاء مصلحة الوطن أعمال الاجتماع”.

مقالات ذات صلة