«العيساوي»: طالبت «السراج» مراراً بإلغاء الرسم على النقد الأجنبي

وصف علي العيساوي، وزير الاقتصاد والصناعة السابق بحكومة الوفاق، تعديل سعر الصرف بواقع 4.48 دينار لكل دولار، وذلك لكافة الأغراض الحكومية والتجارية والشخصية، بـ”خطوة جيدة طال انتظارها” وفق قوله.

أضاف “العيساوي” في تغريدة على “تويتر” – رصدتها “الساعة 24” أن هذه الخطوة: “لها أثار مهمة ولعل أهمها حاليا هو فقدان الحكومة لإيرادات الرسم علي النقد الاجنبي وما يفرضه ذلك من تحديات لاصلاح الانفاق العام وخاصة دعم المحروقات الذي لايستفيد منه الا جزء بسيط من المستحقين له” وفق قوله.

وقال “العيساوي”: “سعر الصرف السابق غير مستفيد منه المواطن لأن المواطن يشتري السلع من السوق بسعر السوق السوداء و لأنه ليس متاح للجميع وكان هناك عدة أسعار للحكومة 1.4 و للاعتمادات 3.6 و سعر السوق السوداء بـ7 وهذا مصدر للفساد والتلاعب توحيد علي الجميع وكل الأغراض شيء إيجابي” على حد تعبيره.

وتابع “العيساوي”: “الرسم كان اجراء استثنائي إيجابي علي المدي القصير وله نتائج مدمرة علي الأمد الطويل وأبدينا فيه رأينا عدة مرات في الحكومة” على حد قوله، في إشارة إلى “حكومة الوفاق” برئاسة فائز السراج.

مقالات ذات صلة