«عيسى عبدالمجيد»: «المجتمع التباوي» يطالب  بأن يكون نظام الحكم في ليبيا «فيدرالي»

أعرب عيسى عبدالمجيد رئيس الكونجرس التباوي، عن تأكيد جميع المجتمع التباوي على الطموح في أن تكون ليبيا موحدة، لكن مع تفعيل السلطة المركزية قانون 59 للمحافظات بأن يعطي صلاحيات مطلقة ما عدا الوزارات السيادية.

وأوضح «عيسى»، في مداخلة هاتفية مع قناة “الوسط” – رصدتها “الساعة 24” مساء الجمعة، أن المجتمع التباوي يطالب بأن يكون نظام الحكم في ليبيا فيدرالي، مشيرا إلى أن مساحة برقة تبدأ من الحدود المصرية حتى الكفرة على الحدود السودانية.

وتابع أن التبو لم يحضروا الاجتماع الذي عقد في الأبيار، لأن هذا اللقاء لم يدع أحدا من التبو للحضور، مؤكدا أنه لاحظ وجود بعض الشخصيات التي شاركت في الملتقى من غير الليبيين.

وأوضح أن هذا الاجتماع لم يناقش معاناة الشعب الليبي، لأن الليبيين يعانون في كل أراضي البلاد في سبها القطريون أقصى الجنوب وطرابلس العاصمة ذاتها التي يهاجر من ضواحيها بعض المواطنين ولا يجدوا حق الخبزة.

وتابع أن الشعب الليبي كله مضروب بعصا واحدة سواء في المنطقة الشرقية أو الجنوب أو الغرب، مشيرا إلى أن مجتمع برقة ضد المركزية التي وصفها بالمقيتة.

وشدد على التمسك بوحدة أرضي ليبيا وعدم تقسيمها وأن تكون بلادا واحدة، لكنهم ضد المركزية ويطالبون بتفعيل قانون 59 للمحافظات بأن تعطى ميزانيات وصلاحيات.

وأكد على أن المجتمع البرقاوي يريد المصالحة والعدالة الاجتماعية وحل الأزمات والمشاكل من الداخل، ومحاولة الخروج من البند السابع وهو الوصاية.

وتابع أن ليبيا آلان في خطر فرض الوصاية، متمنيا سرعة اختيار لجنة ال75 السلطة التنفيذية للخروج من الأزمة وإجراء الانتخابات في سبتمر المقبل للخروج من البند السابع.

 

مقالات ذات صلة