الدرسي: النواب المنشقون لم يتركوا خيارا لعقيلة صالح غير محاكمتهم

ألقى عضو مجلس النواب إبراهيم الدرسي اللوم على النزاب الذين قرر رئيس المجلس عقيلة صالح إحالتهز إلى النائب العام لمحاكمتهم، قائلا: “كان يتعامل معهم برحابة صدر لعل وعسى أن يرجعوا لكنهو لم يتركوا له خيارا آخر”.

وقال الدرسي في لقاء له أمس الأربعاء عبر قناة “العربية الحدث”، إن مجلس النواب كان يفتح ذراعيه لمن يعود ويريد ليبيا، وليس من وصل به الحال للانشقاق بأن خلقوا جسما داخل ليبيا وأرادوا أن يتعاملوا بكل بجاحة.

وأضاف: “وصل المستشار عقيلة إلى مرحلة لم يكن له فيها خيار إلا سحب الثقة من هؤلاء ومحاكمتهم، وطلب ذلك من النائب العام الذي هو أعلى سلطة قضائية في ليبيا”.

وتابع: “ننتظر هل سيذعن النائب العام في طرابلس للسلطة التشريعية المنتخبة أم لا”.

مقالات ذات صلة