سليمان البيوضي: في ذكرى الاستقلال استبدلنا كل التضحيات بحفنة من العملاء والخونة والمتآمرين

قال الناشط السياسي من مصراتة سليمان البيوضي، إن ارتفاع سعر الخبز هو بداية منجزات سعر تعديل الصرف، وبالنظر لتراشق البيانات الذي لا يتوقف بين المتحكمين في موارد الثروات الليبية، فإن القادم تفاقم في الأوضاع، على حد تعبيره.

وقال البيوضي، عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”:” اليوم 24 ديسمبر  هو ذكرى يوم وطني عظيم وجبت إقامة البكائيات لما فعلنا في حقه، لقد تبخرت كل نضالات الأجداد ومقاومتهم في أيام معدودات، هي سنوات حكم الأنذال من العابرين و التائهين والفاسدين والفاسقين، بل يجب أن نستذكر منجزات الأولين ونضالاتهم بحسرة وألم، حيث استبدلنا كل التضحيات بحفنة من العملاء والخونة والمتآمرين”، على حد قوله.

وتابع:” لا أشك للحظة أن هذا البلد لا يتوقف عن إنجاب الأبطال والمناضلين من سيحررون بلدهم ويبنون مستقبلها، لكن واقعنا المؤلم والمخزي والمتردي يفرض على أن أواجه المأساة بكل ما فيها من تناقضات، وأن لا أشتري الوهم أو أبيعه، إن هذا البلد فقد سيادته وهيبته واستقلاله ويجب أن نرثيه في ذكرى استقلاله ووحدته “.

وادعى أن ما وصفهم “المتنطعين والعابرين والمستفيدين” من يملؤون الفضاءات ويزينون القبيح ويلبسون الحق بالباطل لن يتوقفوا عن الكذب والتضليل “فتعسا لهم ولمريديهم”، وإنهم لعابرون، والليبيون هم الباقون فازرعوا فسائل الوجع وتحسروا على وطن ضاع بفعل اللئام ليخرج من بين ظهرانيكم أجيال تؤمن بالوطن لتستعيده ولو بعد حين حتى ينطلق” .

مقالات ذات صلة