صوان: نمر بظروف لا تقل صعوبة عن تضحيات الآباء والأجداد

قال رئيس حزب العدالة والبناء محمد صوان إن ليبيا مرت بصعوبات جمة في مقاومة الاستعمار حتى نالت الاستقلال في مثل هذا اليوم قبل 69 عاما.

وأضاف صوان في تدوينة على “فيسبوك” رصدتها “الساعة 24″، أن نضالا كبيرا وتضحيات جساما قدمها الآباء والأجداد لتصل بلادنا إلى الدستور وتنعم بالحرية”.

وتابع رئيس الحزب الذي يمثل ذراعا سياسية لجماعة الإخوان المدرجة على لائحة الإرهاب: “اليوم نمر بظروف لا تقل صعوبة، ولكننا مؤمنون بأن ليبيا لا ينقصها الأبناء الوطنيون ولا الطاقات والإرادة في التغيير وتحقيق الحلم وتجاوز كل ما يواجه قيام الدولة الديمقراطية المنشودة من عراقيل”، على حد ادعائه.

وواصل: “نسأل الله أن تكون هذه آخر فصول المعاناة وأن تخطو ليبيا في عامها القادم خطوات فعالة في درب الاستقرار والهناء”.

يشار إلى أن مجلس النواب أدرج جماعة الإخوان المسلمين على لائحة الإرهاب، بعد إفسادهم الحياة في ليبيا وتحالفاتهم العسكرية مع الإرهابيين والمتطرفين، ما تسبب في تدمير البلاد.

مقالات ذات صلة