رئيس مجلس حكماء فزان: جئنا للرئيس السيسي لدعم مبادرتنا ونقل رسائل أهالي الجنوب

قال المستشار على بركة رئيس مجلس حكماء وأعيان فزان أن زيارة وفد الجنوب الليبى إلى مصر هدفها نقل رسالة إلى القيادة المصرية لدعم مكونات الجنوب، والاستماع إلى كافة المشكلات التى يعانوا منها.

وأضاف «بركة»، خلال تصريحات نقلتها «صحيفة اليوم السابع» أن هناك رؤية ومبادرة واضحة لدى وفد الجنوب لإنجاز المصالحة الوطنية الشاملة فى يبيا وتوحيد مؤسسات الدولة.

وأشار إلى رغبة أبناء ليبيا بشكل عام والجنوب بشكل خاص إلى إقامة دولة العدالة والقانون والمؤسسات، موضحا أنهم حضروا إلى القاهرة لأنها صمام الأمن والقلب النابض للأمة العربية.

وأكد أن مشكلة الشعب الليبى مع القوى الاستعمارية والأجنبية التى تطمع في ثروات ليبيا لكن الشعب الليبى قادر على الدفاع عن وطنه، مطالبا بسحب المرتزقة والميليشيات المسلحة من كافة الأراضى الليبية.

وأكد رغبة أبناء ليبيا في إقرار مصالحة وطنية شاملة وعودة النازحين وجبر الضرر، موضحا أن مصر وليبيا شعب واحد ومصير واحد.

وعقب بركة: “جئنا إلى الأخ الكبير الرئيس السيسي رئيس جمهورية مصر العربية لدعم مبادرتنا ودعم المصالحة وعقدنا لقاء مع اللجنة الوطنية المصرية ونقلنا لهم رسائل أهالى الجنوب الليبى”.

وشدد بركة على أن دور مصر رئيسي ومهم في الأزمة الليبية وضرورة التواصل مع مصر بشكل مستمر لأن مصير البلدين مشترك، معربا عن دعم مكونات الجنوب الليبى لإعلان القاهرة ودور الرئيس السيسى في العمل على توحيد صفوف الليبيين، لافتا إلى دعم كافة مخرجات اللجنة العسكرية “5+5” لتوحيد الجيش الليبى وتثبيت وقف إطلاق النار.

 

مقالات ذات صلة