مسؤول أمريكي: الجزائر وواشنطن تدعمان الحوار لحل الأزمة الليبية

اعتبر مساعد كاتب الدولة الأمريكي المكلف بشؤون الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ديفيد شينكر، في تصريحات له من الجزائر، أن اتباع المسار الأممي، خصوصاً الحوار، أفضل سبيل لحل الأزمة الليبية.

وقال شينكر، في مؤتمر صحافي عقده بمقر السفارة الأمريكية في الجزائر، في ختام زيارة يقوم بها، إن بلاده تتشارك مع الجزائر في المقاربة ذاتها لحل الأزمة الليبية، لأن «لديهما العديد من المصالح المشتركة لضمان منطقة أكثر أماناً».

وأكد المسؤول الأمريكي دعم الحل السياسي في ليبيا، ودعمهما المسار الأممي لحلحلة الأزمة، مشدداً على أن أحسن سبيل لحل الأزمة وهو المسار الأممي، لا سيما الحوار.

مقالات ذات صلة