«الزائدي»: تشكل البعثة الأممية لجنة قانونية من 18 شخصًا بينهم فقط 5 قانونيين «ضمن مسلسل العبث»

انتقد أمين اللجنة التنفيذية للحركة الوطنية الشعبية الليبية، مصطفى الزائدي، تشكيل البعثة الأممية للدعم في ليبيا لجنة قانونية مكونة 18 شخصًا، معتبرًا أن هذا “استمرار لمسلسل العبث”، بحسب تعبيره.

وأضاف مصطفى الزائدي، في منشور عبر حسابه على فيسبوك، الأحد، “بعثة هيئة الأمم للدعم إلى ليبيا التي نظمت وتدير الحوار الغريب في تونس بين أطراف ليبية سمتها،  تشكل لجنة قانونية من لجنة الحوار للبحث في القاعدة الدستورية للمرحلة الانتقالية، من ١٨ شخص بها فقط خمسة قانونيين!!”.

وانطلقت في 21 ديسمبر الماضي ، أعمال اللجنة القانونية المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي الليبي، في لقاء عبر الاتصال المرئي، بحضور الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة ستيفاني ويليامز.

وتضم اللجنة 18 عضواً من أعضاء ملتقى الحوار السياسي الليبي، وتهدف إلى متابعة مناقشات اللجنة الدستورية المشكلة من مجلسي النواب والأعلى للدولة، وتقديم التوصيات بغرض المُساعدة ومن بينها مُقترح- مقترحات للقاعدة- الترتيبات الدستورية المناسبة المؤدية للانتخابات الوطنية، بحسب بيان صادر عن البعثة.

وتتولى اللجنة، إطلاع الملتقى بسير المناقشات كل أسبوعين، كما تختص اللجنة القانونية بتقديم المشورة للملتقى بشأن المسائل القانونية المتعلقة بالإطار القانوني اللازم لتنفيذ الانتخابات في 24 ديسمبر 2021.

مقالات ذات صلة