«الحويج» يناقش خطة «الخارجية» المستقبلية خلال اجتماعها الدوري السنوي الأول

عقدت وزارة الخارجية والتعاون الدولي بالحكومة الليبية، اجتماعها الدوري السنوي الأول، اليوم الثلاثاء، في مدينة البيضاء بقاعة البرلمان.

وبحسب بيان صادر عن وزراة الخارجية، اليوم الثلاثاء، فإن نائب رئيس الوزراء لشؤون الهيئات الدكتور عبدالرحمن الأحيرش، افتتح الاجتماع، عبر من خلال كلمته عن شكره وتقديره ونقل تحيات رئيس مجلس الوزراء عبدالله الثني إلى عبدالهادي الحويج الوزير، ومديري الإدارات والمكاتب والموظفين بالوزارة.

وشرع الوزير الدكتور عبدالهادي إبراهيم الحويج، في شرح موجز لأهم الأنشطة التي تناولتها الوزارة خلال (2020م) تبعه عرض مرئي متضمن للتقرير السنوي لعمل وزارة الخارجية والتعاون الدولي.

كما استعرض مديرو الإدارات والمكاتب ورؤساء الأقسام بالوزارة، أهم النقاط والأنشطة التي تمت خلال عام (2020م) من خلال عرض شامل لكافة الصعوبات وتقديم الحلول والمقترحات من قبلهم لحل هذه الإشكاليات، وتم فتح باب النقاش مع “الحويج” للوصول إلى نتائج فعالة لتفيذ برنامج عمل  الوزارة للعام  (2021م)، وإعداد أهم الأعمال والأنشطة والتحركات التي تعتزم وزارة الخارجية والتعاون الدولي العمل عليها عام (2021م).

ولفت البيان، إلى أنه تم الاتفاق بأن يكون هذا الاجتماع بشكل دوري ومستمر، لتعزيز مفهوم الإنتماء المؤسسي والعمل الجماعي للوزارة.

واختتم الاجتماع، بتوجيه رسالة شكر وتقديم درع للوزير من قبل موظفي الوزارة، على ما قدمه للموظفين و للوزارة ووقوفه ومساندته الدائمة إلى جانب الموظفين و حقوقهم.

مقالات ذات صلة