«الفاضلي»: «القذافي» حازم لكنه «ظالم» ونحن في حاجة إلى الرجل الحازم العادل

رأى فتحي الفاضلي، الذي اعتادت قنوات الإخوان تقديمه بصفة أكاديمي وأستاذ جامعي، أن الوطن يحتاج إلى نموذج يجمع ما بين «عدل» الملك إدريس و«حزم» الزعيم الراحل معمر القذافي.

وقال «الفاضلي» في منشور عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “الملك ادريس عادل، لكنه غير حازم. معمر القذافي حازم لكنه ظالم. الوطن في حاجة الى الرجل الحازم العادل

تجدر الإشارة إلى أن فتحي الفاضلي، كان قد قال في منشور سابق إن “تعيين مجرمين من العهد السابق في مناصب قيادية أو سياسية يعد استفزازا للضحايا الأحياء، وأهالي الضحايا الذين قتلوا تحت التعذيب، أو انتهكت حقوقهم الإنسانية بسبب تقارير من تم تعويضهم”، وفقًا لكلامه.

وواصل زعمه، قائلا: “إن تعيين هؤلاء استفزاز لثورة 17 فبراير وبركان الغضب والبيان المرصوص والقوى العسكرية والمدنية الوطنية الأخرى، واستفزاز لكل من يطمح لبناء دولة العدل. واستفزاز للوطن بأكمله”، بحسب تعبيره.

وتابع، أن “الثورة قامت أصلا بسبب ممارسات هؤلاء الدموية” وفقا لمزاعمه.

مقالات ذات صلة