«جمال الحاجي»: «باشاغا» واجهة لمشروع جماعة «الإخوان»

أكد الناشط السياسي، جمال الحاجي،  أن “باشاغا واجهة لمشروع جماعة الاخوان للاستخدام فقط كما فعلوا بالسويحلي قبل أن ينقلبوا عليه لتمرير مؤامرة الصخيرات القذرة «بجرة قلم»”. بحسب قوله.

وقال الحاجي في منشور له عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: إن ” استخدام باشاغا لضرب عصفورين بحجر واحد تقسيم مصراته والتمكين لحزبه للمرحلة القادمة بعد خسارتهم المؤكدة بالصناديق”، على حد قوله.

وتابع؛ “لذلك فأقصر الطرق مشروع انقلاب بعد فشل مشروعهم تقاسم السلطة مع حفتر”، مردفًا “ومن بعده تقاسم السلطة مع عقيلة صالح وقبل حتى أن تولد «فبراير» تحالفوا مع نظام القذافي «ليبيا الغد»..!”، على حد زعمه.

وختم قائلًا: “وعليه وزارة الدفاع والأركان وقادة المناطق والمحاور والقوى المساندة والثوار مسئوليتكم تتزايد أكثر من أي وقت مضى لحماية الدولة المدنية وصد المؤامرات على مشروع الدولة المدنية والتداول السلمي على السلطة الذي يتهدده المتربصين وعلى رأسهم وكر العدالة الجناح السياسي للإخوان”، وفقًا لكلامه.

مقالات ذات صلة