تركيا ترسل دفعة جديدة من المرتزقة السوريين إلى ليبيا

استأنفت تركيا إرسال المرتزقة السوريين إلى ليبيا، بهدف الانضمام إلى صفوف المليشيات التابعة لحكومة الوفاق التي تقاتل ضد الجيش الوطني الليبي.

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن تركيا أرسلت دفعة جديدة من المرتزقة، تتألف من عشرات المسلحين من الفصائل السورية الموالية لأنقرة، اتجهت بالفعل إلى الأراضي التركية في طريقها إلى ليبيا.

وذكر موقع «خبر 24» التركي، أن 150 مسلحا من عناصر فصائل «الحمزات» و«العمشات» و«السلطان مراد»، و«فيلق الشام» و«فيلق المجد»، توجهوا إلى تركيا من معبر «حور كليس» الحدودي بين سوريا وتركيا، حيث يتم نقلهم إلى ليبيا.

وأضاف الموقع، استنادا إلى ناشطين سوريين، أن إرسال هذه الدفعة من المرتزقة، يأتي رغم وقف إطلاق النار الذي تم التوصل إليه بموجب الاتفاق الموقع بين الفرقاء الليبيين في جنيف، بإشراف الأمم المتحدة، وأنه يهدف إلى تقديم تدريبات في المعسكرات التي تخضع لسيطرة ميليشيات «الوفاق». 

وأعلن الجيش الوطني الليبي، قبل أيام، أن تركيا تواصل عملية الحشد، موضحا أن لديها جسرا جويا مع قاعدتي الوطية ومصراتة، وأن فرقاطة تركية رست في ميناء الخمس ليوم واحد، علما بأن هذا الميناء، الواقع شرق طرابلس، يشهد عمليات تدريب للقوات البحرية، التابعة للوفاق تحت إشراف عسكريين أتراك.

 

مقالات ذات صلة