“الغرابلي”: “فبراير” لم تحكم وشعار “يسقط النظام” لازال قائما

أكد المسؤول العسكري للجماعة الليبية المقاتلة المدرجة على قوائم الإرهاب في ليبيا، رئيس ما يُسمى بـ«المجلس العسكري لصبراتة» السابق، طاهر الغرابلي، أن ثورة فبراير لم تحكم ولم تأتي بمن يحكم في ليبيا.

وزعم “الغرابلي” عبر منشور على صفحته الرسمية بموقع “فيسبوك”، قائلا: “هم يدركون جيدا أن نهاية عقيلة – حفتر يعني بداية سقوطهم عن القمامة الحاكمة والتي تدعي استنساخ الحلول في طرابلس وإن كانت هي الحاكمة ولذلك لاتنتظروا مشهد بدونهم”، في إشارة منه إلى حكومة الوفاق.

واستكمل ادعاءاته قائلا: “إن هذا المشهد يجب أن يتبرأ منه كل حر غيور على وطنه وأهله وخرج في فبراير من أجلهم وأعتقد أن الكلمة الشائعة في الثورات يسقط النظام لازالت قائمة وبشدة وفبراير لم تحكم ولم تأت بمن يحكم في ليبيا .. فهل يتبرأ الحراس من محروسيهم لصالح الشعب”.

مقالات ذات صلة