رسالة عاجلة من السراج للأمم المتحدة ومجلس الأمن بشأن موعد الانتخابات


بعث رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق فائز السراج أمس الخميس برسالة إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن الدولي طالباً فيها دعم الأمم المتحدة لإجراء الانتخابات الوطنية العامة الرئاسية والبرلمانية في تاريخها المحدد يوم 24 ديسمبر 2021، استجابةً لما سماه “إرادة الليبيين وما أقروه، ووفقاً لما توصل إليه ملتقى الحوار السياسي الليبي في الشقيقة تونس” وفق قوله.

وبحسب بيان لوزارة الخارجية بحكومة الوفاق: “توجه السراج في رسالته بطلب اصدار قرار من مجلس الأمن لدعم هذه العملية في التاريخ المحدد ومنح تفويض للبعثة الأممية لدى ليبيا لدعمها وتوفير الامكانات اللازمة لها، لتقدم المساعدة التقنية والفنية ودراسة سبل التأمين اللازمة لتنفيذ هذا الاستحقاق في كافة مراحله ، وتوفير المراقبة خلال سير العملية الانتخابية وحتى الانتهاء منها واعتماد النتائج النهائية ، و أن ترسل الأمم المتحدة في أسرع وقت ممكن فريقاً لتقييم الاحتياجات وللتشاور والتنسيق مع المفوضية العليا للانتخابات وجهات الاختصاص لإنجاح هذا الاستحقاق الوطني الهام وبناء الدولة المدنية الديمقراطية المستقرة” على تعبيره.

مقالات ذات صلة