انطلاق الجولة الثالثة من مشاورات المناصب السيادية بين مجلسي النواب والدولة بالمغرب

انطلقت جولة جديدة من الحوار السياسي بين وفدي مجلسي النواب والدولة الاستشاري، مساء اليوم الجمعة، في بوزنيقة بالمغرب.

ويأتي اجتماع بوزنيقة الجديد والمعروف بـ«13+13» بعد أن وافق المشاركون في منتدى الحوار السياسي الليبي على آلية اختيار سلطة تنفيذية موحدة جديدة تمثل جميع مناطق البلاد، قبل الانتخابات الوطنية المقرر إجراؤها في 24 ديسمبر 2021.

كما اتفق أعضاء اللجنة الدستورية يوم الثلاثاء الماضي على إجراء الاستفتاء على مشروع الدستور المعد من قبل الهيئة التأسيسية لصياغة الدستور، وذلك بناء على القانون الصادر من مجلس النواب العام 2018 مع تعديل المادة السادسة باعتماد نظام الدوائر الثلاث (50%+1) فقط.

وتتواصل في جولة بوزنيقة المشاورات حول المناصب السيادية المنصوص عليها في المادة 15 من اتفاق الصخيرات، وهو الحوار الذي كان قد انطلق في المدينة المغربية خلال سبتمبر الماضي في جولة أولى، ثم جولة ثانية في أكتوبر، ولقاء جمع الطرفين بمدينة طنجة خلال بداية شهر ديسمبر، كما أن المغرب تمكن من استضافة لقاء تذويب الخلافات بين أعضاء الوفدين الليبيين.

مقالات ذات صلة