اخبار مميزة

«تعليم وصحة» الحكومة الليبية يكشفان تفاصيل حملة المسح العشوائي بالمؤسسات التعليمية

عقد وزير الصحة بالحكومة الليبية، الدكتور سعد عقوب، ووزير التربية والتعليم الدكتور فوزي بومريز، اليوم الإثنين،  اجتماعًا تشاوري بشأن تحديد إطلاق موعد حملة المسح العشوائي بالمؤسسات التعليمية بمراقبات التربية والتعليم بالبلديات.
وأوضح حساب إدارة اﻹعلام بوزارة الصحة بالحكومة الليبية، على فيسبوك، في بيان، أن الاجتماع جاء بقاعة الاجتماعات بمقر جامعة عمر المختار تزامنًا مع إجراءات الدولة لمواجهة فيروس كورونا المستجد.
وأوضح البيان، أن الاجتماع شارك فيه وكلاء وزارتي التعليم والصحة ومدراء الإدارات بالوزارتين وعدد من مراقبي التربية والتعليم بالبلديات وبالإضافة إلى  حضور رئيس وأعضاء اللجنة الطبية الاستشارية العليا لمكافحة جائحة كورونا.
وتناول اللقاء محاور الخطة المقترحة حول آليات العمل في برنامج  المسح العشوائي بالمؤسسات التعليمية بمراقبات التربية والتعليم بالبلديات التي ستنفذها اللجنة الاستشارية الطبية ووزارة الصحة بالتعاون مع وزارة التعليم والتي ستبدأ مطلع الأسبوع القادم بدءًا من مدينة بنغازي، كما تضمن الاجتماع عرضاً توضيحياً لمعالم حملة المسح العشوائي.
وتبادل المشاركين البيانات ووجهات النظر حول تقييم الإجراءات الاحترازية بالمؤسسات التعليمية للتأمين الطبي لطلاب المدارس، والضوابط الصحية التي ينبغي توافرها بالمنشآت التعليمية، لحماية الطلاب من الإصابة بأي أمراض معدية، وذلك حرصًا على صحة وسلامة الطلاب.
وناقش الحضور ضرورة الاستمرار في الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية، داخل المنشآت التعليمية، وكذلك أهمية التعاون بين جميع الجهات المعنية، لمواجهة فيروس كورونا، مؤكدين على ضرورة تكثيف التوعية الصحية لطلاب المدارس، وأولياء الأمور، وكذلك القائمين على العملية التعليمية، وتعريفهم بالإجراءات الوقائية الواجب اتباعها، للحفاظ على صحتهم وصحة أسرهم.
وبحث الاجتماع العديد من المحاور الاستراتيجية بغرض تفعيل الأهداف المشتركة بين الوزارتين  ودراسة جملة من التشريعات وإرساء المعايير الوطنية لخدمة المجتمع الليبي في قطاع الصحة وفق أرقى المعايير العالمية والدراسات المشتركة وتبادل المعلومات ومساهمة وزارة التعليم في تفعيل هدف وزارة الصحة في بناء منظومة متكاملة واستراتيجية طويلة المدى للجوانب الطبية وإعداد تصور للمسار التنموي ورفع جودة وكفاءة الأداء في كلا الجانبين.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى