إبراهيم الدرسي: ليبيا دولة «مركبة».. والنظام الفيدرالي هو من «يحفظ وحدتها»

أكد عضو مجلس النواب إبراهيم الدرسي، على أن ليبيا دولة مركبة وأن أفضل نظام يحفظ وحدتها هو النظام الفيدرالي.

وقال «الدرسي» في مداخلة تلفزيونية، على قناة العربية «الحدث»، رصدتها «الساعة 24»، إن الحل في ليبيا يجب أن يكون بالابتعاد عن المحاصصة التي اسميها «مناطقية»، حيث أن توزيع مؤسسات الدولة بهذا الشكل غير قانوني وغير دستوري”.

وأضاف؛ ” لماذا لا يعترف الساسة الليبيون والقانونيون والمجتمع المدني أن ليبيا دولة مركبة وليست بسيطة وأنها قامت على النظام الفيدرالي، وهو أفضل نظام يحفظ وحدة ليبيا، كما هو الحال في الإمارات المتحدة العربية، والولايات المتحدة الأمريكية، وكندا وألمانيا وإيطاليا ودول كثيرة في العالم”.

وتابع؛  أن ” النظام الفيدرالي ليس تقسيم وإنما هو نظام إداري لإدارة السلطة  والثروة في الدولة، فهو نظام قائم على دولة واحدة ذات جيش واحد وعلم واحد وخارجية واحدة ودفاع واحد”، مردفًا ولكن ” هو نظام يعني حكم محلي  واسع الصلاحيات ويكون مدستر في الدستور “.

وأوضح أنه إذا كنا ننتقد المحاصصة فلماذا قُسمت لجنة الـ 60 إلى 20 من طرابلس  و 20 من فزان  و 20 من برقة، فإذا كان هؤلاء ينتقدون المحاصصة فلماذا أصبح عدد النواب في البرلمان  100 من طرابلس و40 من فزان  و60 من برقة”، متسائلًا حول برنامج المحاصصة؛ “لماذا يأخذ إقليم طرابلس النصيب الأكبر في توزيع  الوزارات والهيئات؟”.

مقالات ذات صلة