جامعة الدول العربية: يجب توحيد الجهود الدولية خلف التسوية السياسية الليبية

رحبت جامعة الدول العربية بعملية التصويت التي أجراها بنجاح ملتقى الحوار السياسي الليبي، الذي انعقد في جنيف، وأفضت لاختيار السلطة التنفيذية الجديدة للمرحلة التمهيدية في ليبيا.

ودعت الجامعة العربية في بيان لها إلى توحيد المواقف الدولية والإقليمية خلف جهود التسوية التي ترعاها البعثة الأممية في ليبيا على مساراتها السياسية والعسكرية والدستورية والاقتصادية المختلفة.

 وأعربت عن تطلعها لتنصيب المجلس الرئاسي برئاسة محمد المنفي، وتشكيل الحكومة الجديدة برئاسة عبدالحميد دبيبة في أقرب فرصة، حتى تشرع في تولي مهامها، وتمهد لعقد الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقررة في نهاية العام الجاري.

وفي وقت سابق، أعلنت الممثلة الأممية بالإنابة ستيفاني وليامز عن النتيجة النهائية للتصويت، بفوز قائمة (المنفي دبيبة) بــنسبة 53.42%، متقدمة على قائمة (عقيلة باشاغا) التي حصلت على نسبة 46.58%.

 وبذلك يكون محمد يونس المنفي رئيسا للمجلس الرئاسي، وموسى الكوني نائبا لرئيس المجلس، وعبدالله اللافي نائبا لرئيس المجلس، وعبدالحميد الدبيبة رئيسا للحكومة.

مقالات ذات صلة