اخبار مميزة

السفير التركي: التقينا «يان كوبيش» في سفارتنا.. وسندعمه من أجل استقرار ليبيا

التقى السفير التركي لدى طرابلس سرهات أكسن، المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا يان كوبيش، بحسب بيان صادر عن السفارة التركية في ليبيا.
وأفاد البيان الصادر عن السفارة التركية، الثلاثاء، بأن السفير التركي أكسن اجتمع مع كوبيش في مقر السفارة بطرابلس، زاعما أن بلاده تؤكد على دعم تركيا التام لكوبيش في مهمته الجديدة.
وقال البيان الصادر:” جددنا دعم بلدنا الكامل لكوبيش في مهامه الجديدة، وتبادلنا وجهات النظر حول الجهود الرامية لنيل الحكومة الجديدة في ليبيا الثقة وتحقيق الاستقرار والمضي قدما نحو ذلك في الفترة القادمة”.
وكانت البعثة الأممية للدعم في ليبيا، قال إن المبعوث الجديد الخاص للأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بعثة الأمم المتحدة، يان كوبيش، وصل إلى طرابلس، أمس الإثنين، في أول زيارة له إلى ليبيا بعد تعيينه، وذلك للقاء المسؤولين الليبيين والأطراف الفاعلة في مختلف انحاء البلاد.
وبحسب بيان البعثة الصادر، مساء الثلاثاء، فإن “كوبيش”، يرافقه الأمين العام المساعد ومنسق بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، ريزدون زينينغا، ومساعدة الأمين العام المنسقة المقيمة ومنسقة الشؤون الإنسانية لليبيا، جورجيت غانيون، التقوا اليوم مع وزير الخارجية في حكومة الوفاق محمد سيالة، ونائب رئيس المجلس الرئاسي أحمد معيتيق، وعضو المجلس الرئاسي عبد السلام كاجمان، والذين قدموا التهنئة إلى كوبيش على تعيينه وأعربوا عن دعمهم الكامل للمبعوث الخاص في مهمته وكذلك لعمل الأمم المتحدة.
ولفت البيان إلى أنه تمت مناقشة مجموعة واسعة من القضايا، بما في ذلك الديناميات الوطنية والدولية في ضوء النتائج المثمرة التي حققها اجتماع ملتقى الحوار السياسي الليبي في سويسرا، والذي أسفر عن اختيار سلطة تنفيذية جديدة مؤقتة، وضرورة المضي قدماً في التنفيذ الكامل لخارطة الطريق، بما في ذلك الانتقال السلس للسلطة.
وأعرب كوبيش، عن امتنانه للترحيب الحار الذي حظي به، مجدداً التأكيد على دعم الأمم المتحدة الكامل للشعب الليبي في سعيه لتحقيق السلام والاستقرار والازدهار والوحدة، لاسيما من خلال إجراء الانتخابات في 24 ديسمبر 2021.
وأكد المبعوث الخاص، دعم الأمم المتحدة المستمر على الصعيدين الإنساني والإنمائي لاسيما في ظل التحديات التي يواجهها الشعب الليبي بسبب خطر انتشار جائحة كوفيد -19.
كما التقى المبعوث الخاص كوبيش، وزير الداخلية في حكومة الوفاق، فتحي باشاغا، وأثنى  على مشاركته الفاعلة في ملتقى الحوار السياسي الليبي ودعمه له.
كما ناقش معه الوضع السياسي والأمني ​​في ليبيا، وشددا على ضرورة المضي قدماً في التنفيذ الكامل لاتفاق وقف إطلاق النار من خلال عمل اللجنة العسكرية المشتركة (5+5)، فضلاً عن تنفيذ خارطة الطريق المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي الليبي وصولاً إلى الانتخابات.
وأشار البيان أيضا، إلى أن المبعوث الخاص يان كوبيش واصل اتصالاته الدولية، حيث كان في استقباله، أمس الإثنين، في تونس رئيس الجمهورية التونسية قيس سعيّد، واجتمع مع وزير الخارجية التونسي عثمان الجرندي.
كما أجرى مكالمات هاتفية مع وزير الخارجية الجزائري صبري بوقادوم، ووزير الخارجية الإيطالي لويجي دي مايو، بحسب البيان الصادر.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى