“المريمي” يكشف تفاصيل لقاء عقيلة صالح وعبد الحميد الدبيبة

قال فتحي المريمي، مستشار رئيس مجلس النواب الليبي، إن المستشار عقيلة صالح، رئيس المجلس، التقى اليوم في مقر المجلس بطبرق، عبد الحميد دبيبة، رئيس حكومة الوحدة الوطني، الذي جرى اختياره عبر الخيار السياسي في جنيف، من أجل التفاهم والتناقش حول آخر المستجدات السياسية الليبية، وتشكيل حكومة الوحدة الوطنية القادمة، ودور كل جسم من الأجسام الرسمية الشرعية في ليبيا، متابعا، آن الآوان لكي ننهي أزماتنا”.

وأضاف المريمي، في مداخلة هاتفية عبر شاشة “إكسترا نيوز” المصرية، مساء اليوم، رصدتها “الساعة24″، أن اللقاء شهد مباحثات حول إجراء الانتخابات في 24 ديسمبر، ورفع المعاناة من على كاهن المواطن الليبي، بسبب أزمة نقص السيولة المالية في المصارف وانقطاع الكهرباء بالساعات الطويلة وغلاء المعيشة وبخاصة في الأمور المتعلقة بالغذاء والدواء.

وتابع: كل الأجسام في ليبيا مسؤولة مسؤولية تضامنية حول إنهاء كل هذه القضايا في ليبيا للخروج من هذه الأزمة التي تمر بها البلاد وتأثر بها المواطن والدولة وحتى دول الجوار ودول حوض البحر الأبيض المتوسط.

واستطرد المريمى، الآن جاء دورنا لكي نحل هذه القضايا ونعمل على توحيد المؤسسات الليبية وأن نجري الانتخابات في 24 ديسمبر، ولا داعي للمعاناة التي يتكبدها المواطن في بلد غني مثل ليبيا ينعم بالخيرات وبخاصة في مجال النفط، وبإمكان المواطن أن يترفه ويعيش حياة سعيدة، لكن الحروب والاختلافات والتدخلات الأجنبية والمحلية، أسهم كل ذلك في هذه المشكلات، آن الآوان لكي نخرج من هذه الأزمة، وقد كان كل ذلك محاور الحديث الذي جمع بين الطرفين.

مقالات ذات صلة