مؤسسة النفط: كوبيش وصنع الله يتفقان على الحاجة إلى ضمان إدارة عائدات النفط

عقد رئيس المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله لقاء اليوم السبت، مع مبعوث الأمم المتحدة الخاص بليبيا يان كوبيش.

وقالت المؤسسة الوطنية للنفط في بيان لها، طالعته “الساعة 24″، إن الاثنين اتفقا على الحاجة إلى ضمان إدارة عائدات النفط بطريقة شفافة وعادلة.

ووفقا للبيان، قال صنع الله إن المؤسسة تعاملت مع الجميع بحيادية تامة، وبعيداً عن أي تجاذبات سياسية، ومستمرة في أداء مهامها من خلال التكنوقراط والفنيين.

وأضاف أن هم المؤسسة الوحيد هو الحفاظ على تدفق النفط واستمرار عمليات الإنتاج، وتأمين الدخل والموارد المالية لدعم الاقتصاد الوطني، متمنياً في الوقت نفسه التوفيق والسداد للمبعوث الجديد لليبيا السيد يان كوبيش والفريق المرافق له في مهمته الجديدة لتحقيق أهداف البعثة لإعادة الاستقرار إليها في أقرب وقت ممكن.

وبحسب البيان أشاد كوبيش بنجاح “المؤسسة طيلة السنوات الماضية في انتهاجها لمبدأ الشفافية، وهو ما عزّز مكانتها محلياً ودولياً كمؤسسة حيادية تكنوقراطية تعمل بمهنية تامة لأجل خدمة جميع الليبيين، والحفاظ على ثروات الأجيال القادمة”.

وشدد المبعوث الأممي على أهمية الحفاظ على الدور المستقل والمحايد للمؤسسة الوطنية للنفط باعتبارها المؤسسة السيادية الوحيدة المسؤولة عن الإشراف على إدارة النفط في البلاد.

مقالات ذات صلة