«فؤاد»: الكل يعلم أن ما يقوله «باشاغا» عن اغتياله «كذب»

 

هاجم محمد فؤاد، المحلل السياسي والطبيب الليبي المقيم في إيطاليا، فتحي باشاغا وزير داخلية حكومة الوفاق، بعد مزاعم الأخير تعرضه أمس الأحد لمحاولة اغتيال في قلب العاصمة طرابلس.

كتب “فؤاد” على حسابه بـ”فيسبوك” اليوم الإثنين، قائلاً: “الأغبياء اللى قاعدين يردوا عليا ويقولوا أنت تدعو للفتنة، إصرار الوزير على أن ماحدث يوم أمس هو عملية اغتيال هو الفتنة بعينها والكل يعلم أن هذا كذب، ومن لا يريد الفتنة عليه أن يكبح جماح معاليه وخصوصاً انهم أمس نجحوا فى تهدئة الوضع، لكن معاليه ومن وراء معاليه على ما يبدو لايعجبهم هذا”.

وتابع “فؤاد”: “قلت من يوم أمس أن بيانات السفارات والأمم المتحدة والمطالبة بنقل العاصمة تثير الريبة، لا أحد يريد الفتنة ولكن الصمت على مثيرى الفتنة هو الفتنة بذاتها، أما الأغبياء والمشجعين الذين يرددون كلمات الفتنة فلا تعليق” على حد قوله.

مقالات ذات صلة