«فنوش»: باشاغا يعيش حالة هوس سلطوي ولم يعد يتصور نفسه مواطنا عاديا

شن المحلل السياسي عبد الحكيم فنوش، هجوما على فتحي باشاغا، وزير داخلية حكومة الوفاق، مؤكدا أنه يعيش حالة هوس سلطوي ولم يعد يتصور نفسه مواطنا عاديا.

وقال فنوش، في منشور له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»: “باشاغا يعيش حالة هوس سلطوي. لقد انفصل عن منطق الحياة المعتاد للعامة وما عاد يتصور نفسه مواطنا عاديا”.

وأضاف المحلل السياسي، عبد الحكيم فنوش، هجومه على فتحي باشاغا، قائلا: “باشاغا غير قادر على أن يقوم بأي شيء إذا ما فقد نفوذه”.

وكانت محاولة الاغتيال المزعومة، التي روج باشاغا تعرضه لها، قد لاقت ردود أفعال واسعة، ولم تجد آذانا صاغية لها في توصيفها كمحاولة اغتيال فعلية من قبل مؤيدي باشاغا قبل معارضيه، حيث اتهم بالتدبير لتلك الواقعة حتى يظهر مجددا على السطح ويلفت الانتباه له خلال مجريات اختيار أعضاء حكومة الوحدة الوطنية الجديدة، حتى يتمكن من حجز مقعد له كيلا يخرج من دائرة الضوء.

مقالات ذات صلة