اخبار مميزة

“ستيفاني ويليامز”: الحكومة الليبية الجديدة أمامها فرصة كبيرة للنجاح

كشفت المبعوثة الأممية بالإنابة السابقة إلى ليبيا ستيفاني ويليامز، أن الحكومة الليبية الجديدة أمامها فرصة كبيرة في النجاح وإيصال البلاد إلى إجراء انتخابات في ديسمبر المقبل، وتنفيذ خريطة الطريق المنبثقة من الحوار الليبي.
جاء ذلك خلال حديث أجرته صحيفة “الشرق الأوسط” مع ستيفاني ويليامز، حيث أكدت أن قوة الحكومة في ليبيا وضعفها، أمران نسبيان، مشيرة إلى أن الحكومة الحالية تحظى بسلطة في مساحة لا تتجاوز مركز طرابلس على الأقل، وفي الحكومة الجديدة، هناك رئيس الوزراء عبد الحميد دبيبة الذي سافر في كل ليبيا والعالم، وهناك ممثلون في الشرق فيها، وقائد الجيش الوطني المشير خليفة حفتر وافق على الترتيبات الجديدة، وأيضاً رئيس المجلس النيابي عقيلة صالح قال إنه سيدعمها، أي أن القوى الفاعلة لا تعارض ما يحصل كما أن هناك دعما من المجتمع الدولي والدول الإقليمية لها لذلك، هناك فرصة أكثر من السابق للنجاح.
ولفتت “ويليامز” إلى أن التحدي الأكبر الذي يواجه الحكومة الليبية الجديدة هو شهوة السلطة والثروة الموجودة لدى البعض، موضحة أن فريق الأمم المتحدة استفاد من الجمود العسكري لدفع الأمور باتجاه وقف النار في 23 أكتوبر الماضي، مشيرة إلى أن بين العوامل المهمة في نجاح الحوار الليبي هو رفض اللبيبين للوجود الأجنبي في بلادهم، قائلة: “في ليبيا هناك بين 17 و20 ألف مرتزق بينهم ستة آلاف سوري”.
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى