صهد: خارطة الطريق لم توضح ما يحدث إذا لم تحصل الحكومة على الثقة من “ملتقى الحوار”

قال عضو مجلس الدولة الاستشاري، إبراهيم صهد، إن خارطة الطريق الليبية لم توضح ماذا سيحدث إذا لم تحصل الحكومة الجديدة على الثقة من مجلس النواب وملتقى الحوار السياسي.

وأوضح صهد في تصريحات صحفية رصدتها “الساعة 24″، أنه طبقا لخارطة الطريق واتفاقات الملتقى إذا لم يعط مجلس النواب الثقة للحكومة الجديدة يُحال الأمر إلى الملتقى للبت فيه، مشيرا في الوقت ذاته إلى أنه ليس هناك ما يوضح ما يحدث إذا لم تحصل الحكومة على الثقة من الملتقى أيضًا.

وقال عضو مجلس الدولة إنه إذا عقد مجلس النواب بنصابه القانوني جلسة صحيحة قانونيًا، فإن حظ الحكومة كبير في الحصول على الثقة منه، ولن تحتاج إلى ملتقى الحوار السياسي حينها.

ودعا المستشار عقيلة صالح مجلس النواب للانعقاد في الحادية عشرة صباح يوم 8 مارس المقبل في سرت لمناقشة منح الثقة لحكومة عبد الحميد الدبيبة.

واشترط صالح لانعقاد مجلس النواب في سرت تأكيد لجنة “5+5” تأمينها.

وبحسب بيان مجلس النواب أمس الجمعة، الذي طالعته “الساعة 24″، فإن رئيس مجلس النواب أكد أنه إذا تعذر عقد الجلسة في سرت ستكون طبرق مقر الجلسة، داعيا لجنة “5+5” للرد رسميا بوقت كافٍ على المجلس.

مقالات ذات صلة