الغنوشي يدعو لفتح الحدود وتوحيد العملة بين ليبيا وتونس والجزائر

قال رئيس البرلمان التونسي راشد الغنوشي، ورئيس حركة النهضة الإخوانية، في مقابلة مع إذاعة “ديوان” التونسية، إنه يراهن على تحقيق فتح الحدود بين تونس وليبيا والجزائر، وتوحيد العملة فيما بينها؛ لأن مستقبل هذه الدول واحد، مضيفا، هذا المثلث يجب أن يكون منطلقًا لإنعاش حلم اتحاد المغرب العربي، الذي سيساعد على حل المشكلات التي تعيشها تونس في إطار إقليمي.

وفى وقت سابق أكد راشد الغنوشي، رئيس مجلس نواب الشعب التونسي، في حوار مع صحيفة «الشرق» القطرية، قال إنه يتطلع لحل الأزمة الليبية، بهدف الذهاب لشراكة اقتصادية بين تونس وليبيا وقطر مستقبلا، مضيفا أن انفراج الوضع في ليبيا الشقيقة سيوفر فرصة مهمة جدا للشراكة الاقتصادية الثلاثية التونسية القطرية الليبية للاستثمار في السلم وإعادة البناء في دولة ليبيا”.

وأضاف “الدورة الثامنة لاجتماعات اللجنة المشتركة التونسية القطرية ستنعقد في مارس المقبل، وأتوقع أن تركز أعمالها على تجسيد الخط البحري بين البلدين وإزالة كافة العوائق لشراكة حقيقية في مجال النقل الجوي تخدم تونس وقطر وإفريقيا ودعم الشراكة في مجال اليد العاملة المختصة.. وتنمية التبادل التجاري بين البلدين الذي لم يتجاوز بعد عتبة الـ170 مليون دولار”.

وتستعد تونس لإطلاق برنامج اقتصادي كامل لإعادة التعاون مع ليبيا، في وقت تشكو من أزمتي كوفيد-19 وغلق الحدود البرية والجوية لأشهر، اللتين كانتا سببا في متاعب الاقتصاد، فانحسرت المبادلات التجارية مع ليبيا بنسبة 70% لتحل محلها البضائع التركية والصينية.

 

مقالات ذات صلة