«النويري» يدعو أعضاء «النواب» لقبول دعوة «عقيلة صالح» لعقد جلسة منح الثقة للحكومة

أعلن النائب الأول لرئيس مجلس النواب فوزي النويري، تمسكه بمخرجات ملتقى الحوار السياسي الليبي الذي انعقد بجنيف، مشيداً بزيارة السلطة التنفيذية الجديدة وتفقدها لمناطق عدة في ليبيا ما مثل بداية حقيقية للمصالحة الوطنية.

أضاف “النويري” في بيان، أن قبول السلطة التنفيذية الجديدة متوقف على قبول الشارع لها بما تقدمه من خدمات وتوفير الأمن والاستقرار، وأن نجاح السلطة الجديدة مرتبط بالتزام المجتمع الدولي أخلاقيا وقانونيا بدعمها للحد من التدخلات الأجنبية ومساعدتها في إخراج المقاتلين الأجانب والمرتزقة من ليبيا.

ودعا النائب الأول لرئيس مجلس النواب فوزي النويري، أعضاء مجلس النواب إلى تلبية دعوة رئيس المجلس لعقد جلسة منح الثقة لحكومة الوحدة الوطنية، وتغليب المصلحة العليا لليبيا وإنهاء الانقسام في مؤسسات الدولة.

مقالات ذات صلة