برلماني تركي: الشعب لا يجد الزيت ونواب العدالة والتنمية يتملقون لأردوغان

فتح النائب التركي عن حزب الشعب الجمهوري، علي ماهر باشاريير، النار على نواب حزب العدالة والتنمية، بسبب تجاهلهم لسوء الأوضاع المعيشية للمواطنين، وتملقهم المستمر للرئيس رجب طيب أردوغان.

وقال باشاريير، في اجتماع الكتلة الحزبية بالبرلمان التركي، الخميس:« المواطنون يشترون الزيت لمنازلهم في أكواب الشاي، وأنتم تتملقون من بالقصر الرئاسي»، وفقا لموقع “تركيا الآن”.

وأضاف علي ماهر باشاريير، منتقدا نواب حزب العدالة والتنمية:« يقول المواطن أنا جائع وبائس، يجب أن يحمرّ وجهكم عندما تخرجون إلى الشارع، انظروا إلى الناس اليائسين والأشخاص الذين أقبلوا على الانتحار، فالمواطنون يشترون الزيت لمنازلهم في أكواب الشاي، أما أنتم لا تخجلون وتتملقون من بالقصر الرئاسي».

ولفت “باشاريير” إلى أن المواطنين في وضع سيئ للغاية، فيما اعترض نواب حزب العدالة والتنمية على حديث باشاريير، وقالوا: «لا تبكِ»، ليرد عليهم: «ما معنى أن لا أبكي؟ سأبكي على هذا الشعب. ولن أقعد مكتوف اليدين».

وجدير بالذكر أن رئيس الكتلة البرلمانية لحزب الشعب الجمهوري التركي، أنجين ألتاي، انتقد بالأمس الرئيس التركي أردوغان، بسبب إهداره لأموال الأمة التركية، مشيرًا إلى أن تكاليف حراسته فى عام 2020 بلغت 263 مليونًا و627 ألف ليرة تركية.

مقالات ذات صلة