«الجراري»: سبب إضراب موظفي المصرف المركزي بنغازي هو غياب الأمن والاستقرار

علق إبراهيم الجراري، رئيس الغرفة الاقتصادية الليبية المصرية، على إضراب موظفي المصرف المركزي بنغازي، لحين توفير الحماية الكافية للمبنى من الجهات المعنية لمنع  تكرار الاعتداءات بحقهم .

وقال «الجراري» في تصريحات تلفزيونية، رصدتها «الساعة 24»،  إن ” السبب الرئيس لإضراب موظفي المصرف المركزي بنغازي هو غياب الأمن والاستقرار”.

وحول علاقة هذا الإضراب باعتداء جرحى قوات الكرامة على مقر المصرف، أكد  «الجراري» أن  “الاعتداء أحد العوامل الرئيسية ولكن للأسف المصرف المركزي بهذا الإجراء هو إجراءات وعلاج الجرحى، فالمصرف شيء آخر ، وإجراءات وعلاج الجرحى، هناك وزارة الجرحى قيمت لكل واحد العلاج حسب دول الجوار والدول الأوروبية،  ولكن التأخير من المصرف المركزي هو أحد العوامل الرئيسية بسبب عدم قدرته المالية”.

وتابع؛ أن “المصرف المركزي الآن أصبح حبر على ورق، لا يملك السيولة ولا يملك التغطية المالية لعلاج الجرحى أو  المصروفات على الحكومة المالية في الحقيقة”.

وبسؤاله حول وجود علاقة بين استقالة علي الحبري وهذا الإضراب، قال  «الجراري» إن ” استقالة الحبري جاءت بسبب تراكمات عديدة منها اقتراب بلوغه سن التقاعد ، وتراكم الدين على الدولة الليبية، وعجز المصرف عن تأدية الأمور المالية للحكومة المؤقتة”، موضحًا أن “مسألة تأمين المصارف هي وظيفة وزارة الداخلية ، ولا علاقة له بالجيش”

مقالات ذات صلة