الدبيبة: لن أدخر جهداً لعودة الحياة إلى سرت رمز الوحدة الوطنية

قال رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة، إن سرت أصبحت مجددا رمزا للوحدة الوطنية كما كانت كذلك أثناء معركة القرضابية ولن أدخر جهداً لعودة الحياة إلى المدينة وتمتع سكانها بحياة كريمة.

أضاف الدبيبة في تغريدة على تويتر: “بعد أن تم اعتماد الحكومة رسميا، قمت بزيارة لمناطق مختلفة في مدينة سرت، ووقفت على الدمار الذي خلفه تنظيم داعش الإرهابي في المدينة”.

وكانت حكومة عبد الحميد الدبيبة قد نالت ثقة مجلس النواب، بـ 132 صوتًا، اليوم الأربعاء، وخلال كلمته عقب منح حكومته الثقة، شكر «الدبيبة» أعضاء مجلس النواب، كما هنأ أهالي سرت في جهودهم لإنهاء الإنقسام.

وقال «الدبيبة»: “لا مركزية للدولة ولا مركزية للأقاليم وقوة الدولة من خلال الحكم المحلي الفعال”، وشدد على أن “الحرب لا يمكن أن تتكرر مرة ثانية ولا يمكن أن نقتل بعضنا مرة أخرى”.

وتعهد «الدبيبة» أمام النواب قائلًا: “سأعمل بكل جهد على دعم المجلس الرئاسي ومفوضية الانتخابات ولا مركزية للدولة ولا للأقاليم “.

ومن جانبه أوضح رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، أن”ولاية حكومة الوحدة الوطنية تنتهي في 24 ديسمبر 2021 “.

مقالات ذات صلة