باشاغا لـ”صحيفة فرنسية”: سأترشح لرئاسة ليبيا وبرنامجي يعتمد على مكافحة الفساد

كشف فتحي باشاغا وزير الداخلية في حكومة الوفاق، عن اعتزامه الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر إجراؤها في 24 ديسمبر المقبل، كما أعلن عن إعداده لبرنامج انتخابي .

وأعلن باشاغا في حوار صحفي أجرته مجلة “لوبوان”الفرنسية ملامح برنامجه الانتخابي، قائلا إنه يرتكز على الأمن ووحدة الوطن والمصالحة الوطنية، وذلك أهميتها في تحقيق الاستقرار سيفتح المجال أمام عودة الشركات الدولية والمستثمرين للعمل من جديد في ليبيا خصوصا في مجال البنية التحتية للبلاد، وكذلك يعتمد البرنامج أيضا على المواطنة، ومكافحة الفساد، والتنوع من حيث الأصول والأعراق، وكذلك تعزيز القطاع الخاص ليحل محل القطاع العام.

وقال باشاغا، بخصوص موقفه من التدخل الأجنبي في ليبيا حال انتخابه في ديسمبر،  إن عمله على تعزيز مؤسسات الدولة بما يسمح بالدفاع عن ليبيا ضد هذا التدخل، مشيرا إلى عزمه التعاون مع الجميع بما يعود بالنفع على ليبيا، قائلًا: “نفهم أن هذه الدول لها مصالح في ليبيا وسنأخذها بعين الاعتبار. التعاون سيكون أمرًا جيدًا لتجنب الحروب، ليبيا لديها الكثير من الإمكانات سوف نسمح لهذه الدول بالمجيء والاستثمار بشفافية كاملة”.

وأشار باشاغا إلى  ثقته في توحيد المصالح المتعارضة لهذه الدول مؤكدًا أنه سيتعامل معها على أساس المصالح المتبادلة، متابعا كان لي عديد التجارب الناجحة مع الدول التي دعمت الجانب الآخر ، وقد  اتصلت بهم وقمت بزيارتهم وأجرينا حوارات مثمرة،  أوضحنا موقفنا منها، لذلك سأسميها نجاحًا، فعلنا الشيء نفسه مع أولئك الذين ساندونا ومن كانوا ضدنا، ما منحنا المصداقية وأظهر قدرتنا على الحكم.

مقالات ذات صلة