«سرقن» لـ«باشاغا»: كفاك رعونة ومراهقة سياسية فـ«شكشك» لا يعرف المجاملة

هاجم المرشح لرئاسة حزب العدالة والبناء – الذراع السياسية للإخوان المسلمين في ليبيا – عبدالرزاق سرقن، فتحي باشاغا وزير داخلية حكومة الوفاق، على خلفية هجوم الأخير على خالد شكشك، رئيس ديوان المحاسبة لدى نشره تقرير 2019 والذي يكشف تورط “داخلية باشاغا” في شبهات فساد.

كتب “سرقن” على حسابه بـ”فيسبوك”: “الحمد لله الذي أذهب عنا الحزن.. عني فتحي باشاغا المدعوم من حزب العدالة والبناء أتحدث، عليك الامتثال للقانون واحترام مؤسسات الدولة، وكفى رعونة ومراهقة سياسية. تحية لديوان المحاسبة وإدارته التي لا تعرف المجاملة وتجعل دولة القانون نصب عينيها” على حد قوله.

ويوم أمس، هاجم وزير الداخلية بحكومة الوفاق فتحي باشاغا رئيس ديوان المحاسبة خالد شكشك، بعد فضائح وزارة الداخلية بحكومة الوفاق في تقرير ديوان المحاسبة.

وقال باشاغا في تغريدة على “تويتر”، رصدتها “الساعة 24″، “‏حينما يترأس جهة سيادية تختص بالرقابة المالية شخصية ذات انتماء حزبي وأيديولوجي، فمن الطبيعي مشاهدة مظاهر الابتزاز السياسي بدعوى مكافحة الفساد من خلال تقارير جوفاء لا يجرؤ مصدرها إحالتها للقضاء كونها لا تقوى على حمل مضمونها”.

وأضاف: “‏أتحدى ديوان المحاسبة أن يحيل مخالفات وزارة الداخلية حسب زعمه، للسلطة القضائية المختصة”، مردفا: “تقارير الديوان معدة للاستهلاك الإعلامي وشكل شائن من أشكال الابتزاز والفساد السياسي”.

واستكمل: “‏نستعد لتسليم السلطة لحكومة الوحدة الوطنية التي نالت ثقة السلطة التشريعية ونرتضي بمبادئ الديمقراطية والتداول السلمي على السلطة في حين أن رئيس الديوان يتشبث بمنصبه رغم انتهاء ولايته القانونية، الرقابة وفق بوصلة حزبية أقبح أشكال الفساد”.

 

 

مقالات ذات صلة