طريقة سرقة جديدة.. لصوص يسطون على منزل مواطن لتصويره «عاريا» بطرابلس

تمكن أعضاء التحري بمركز شرطة عين زارة التابع لمديرية أمن طرابلس، من إلقاء القبض على شابين في العشرينات من العمر، بتهمة السطو على منزل أحد المواطنين بمنطقة الكحيلي، وإجبار صاحبه على التصوير عاريًا؛ بهدف ابتزازه للتنازل «عنوة» عن سيارته، ودفع مبلغ مالي يقدر بنحو سبعة آلاف دينار.

وأكدت مديرية أمن طرابلس، بحسب بيان لها على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أن المجني عليه قدم، السبت، بلاغًا إلى مركز شرطة عين زارة بخصوص الواقعة، الذي شكل بدوره، فريقًا للتحري للبحث عن المطلوبين.

وأشارت المديرية إلى رصد المتهمين الاثنين ثم القبض عليهما خلال استقلالهما سيارة المجني عليه، وبالتحقيق معهما اعترفا بما نسب إليهما، ليتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بشأنهما، وإحالتهما إلى النيابة.

وأثنت المديرية على «شجاعة» المجني عليه، وقالت: «عدم خوف المجني عليه من الفضيحة، التي عول عليها المجرمون، قادت للقبض عليهما: هذه رسالة هامة أن الشرطة هي ملاذ الأمن، و أن ما يحدث مع أي منا لا يجب أن يجعلنا نخاف من التبليغ واللجوء للسلطات المختصة».

مقالات ذات صلة