تفاصيل اختطاف الناشط الحقوقي “جمال عدس” من قلب طرابلس

اختطف مجهولون الناشط الحقوقي جمال عدس في ظروف غامضة، أمس السبت، في طرابلس، وحتى الآن  لم يتم التعرف على هوية الخاطفين أو المكان الذي اقتيد إليه “عدس” .

وعرفت واقعة الاختطاف، تلك بعد أن فقد الاتصال كليا بـ”عدس” منذ الأمس، وكان أخر منطقة وجد فيها هي منطقة زناته قبل الساعة الواحدة ظهرا ، وحتى الآن لا يزال مصيره مجهولا ”.

وفي وقت سابق، أعلنت اللجنة الوطنية لحقوق الإنسان في ليبيا، اليوم الأحد، عن اختفاء الناشط الحقوقي، رئيس مفوضية المجتمع المدني فرع طرابلس السابق، جمال عدس، في ظروف غامضة.

وعبرت اللجنة عن قلقها البالغ إزاء التقارير التي تفيد باختفاء عدس، وقالت في بيان صدر عنها، إن ”المعلومات الأولية أفادت بفقدان الاتصال بعدس (أمس) السبت ظهرا، وكانت آخر منطقة وجد فيها هي منطقة زناته قبل الساعة الواحدة ظهرا ، وحتى الآن لا يزال مصيره مجهولا ”.

وحمَّلت اللجنة، الأجهزة الأمنية بمدينة طرابلس، مسؤولية سلامة عدس، مطالبة وزارة الداخلية بالتدخل للكشف عن مصيره وإطلاق سراحه بشكل عاجل وفوري.

مقالات ذات صلة