نائبة السفير الهولندي تبحث مع وزيرة العدل حقوق الإنسان والعدالة الانتقالية

التقت نائب السفير الهولندي لدي ليبيا قابرييل ميتز، بوزيرة العدل حليمة إبراهيم، اليوم الأحد لبحث العدالة الانتقالية والتعاون بين هولندا وليبيا.

وقالت ميتز في تغريدة لها نشرتها السفارة الهولندية: “فخورة جداً بلقاء معالي وزير العدل حليمة عبد ابراهيم، محادثة رائعة حول الأولويات المستقبلية عن تعاون هولندا و ليبيا،  التزام قوي من كلا الجانبين بالعمل على تحقيق حقوق الإنسان و العدالة الانتقالية”.

من جانهبا أصدرت وزارة العدل بيانا حول اللقاء قالت فيه:” استقبلت وزيرة العدل “حليمة إبراهيم عبد الرحمن”، صباح اليوم الأحد بمكتبها بديوان الوزارة بطرابلس، نائبة سفير المملكة الهولندية لدى ليبيا “قابرييلا ميتز” بحضور مدير إدارة العلاقات والتعاون الاستاذ “أيمن الفيتوري” وأمين عام اللجنة الدولية للقانون الدولي الإنساني ” د. المختار شنان”.

وفي مستهل اللقاء رحبت الوزيرة بالضيفة معبرة عن تقديرها لمستوى التعاون بين وزارة العدل والمملكة الهولندية مشيدة بالدعم الذي تقدمه لوزارة العدل من خلال دعمها لبناء القدرات الوطنية بقطاع العدل والجهاز القضائي”، وهنئت من جانبها نائبة السفير الهولندي الوزيرة على تقلدها لمهام وزيرة العدل بحكومة الوحدة الوطنية، كونها اول امرأة تتقلد هذا المنصب في ليبيا .

وتناول اللقاء استعراض التعاون القائم بين الدولة الليبية والمملكة الهولندية في مجال حقوق الإنسان وتطوير مؤسسات الإصلاح والتأهيل بما يتماشى ويتناسب مع المعايير المحلية والدولية المعمول بها، كما تم مناقشة علاقات التعاون المشترك بشأن المصالحة الوطنية وترسيخ مفهوم العدالة وفق مسار بارلين الحقوقي الذي تترأسه حاليا هولندا وسويسرا .
وأكدت وزيرة العدل على الاستمرار في التعاون بين الجانبين الليبي والهولندي فيما يخص معايير حقوق الإنسان وتطوير المؤسسات القضائية ، ودعم وتعزيز وتطوير بناء القدرات في مجال العدالة، كما أشارت إلى أن ترسيخ مبدأ العدالة الانتقالية من أولويات الوزارة للوصول بالبلاد لانتخابات نزيهة وشفافة .

من جانبها حرصت نائبة السفير الهولندي على التعاون للرفع من مستوى معايير حقوق الإنسان وتعزيز بناء القدرات والمساهمة في حلحلة وتذليل كافة العراقيل التي تعترض مسار المصالحة الوطنية والعدالة الانتقالية .

والأسبوع الماضى، استقبل رئيس مجلس المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عماد السايح نائب سفير هولندا لدى ليبيا قابرييل ميتز، والوفد المرافق لها، بحضور عضويّ مجلس المفوضية عبد الحكيم الشعاب، وأبوبكر مردة، وذلك في إطار دعم المجتمع الدولي للانتخابات في ليبيا.

وقالت المفوضية العليا للانتخابات، في بيان لها، طالعته “الساعة 24″، إن اللقاء بحث خطط الدعم الدولي المستقبلي للمفوضية لتنفيذ الاستحقاق الانتخابي القادم، والتحديات التي يمكن أن تواجه العملية الانتخابية على المستويين المحلي والدولي.

وبحسب البيان، أعربت ميتز عن استعداد بلادها لتقديم الدعم الفني والاستشاري في المجال الانتخابي وتوظيف تجربة بلادهم العريقة في مجال القانون والانتخابات، لدعم المفوضية في هذا الاستحقاق الوطني الذي أجمع عليه الليبيون كسبيل للاستقرار والتقدم والسلم المجتمعي.

مقالات ذات صلة