وزير الداخلية لـ«كوبيش»: جاهزون لتأمين الانتخابات

قال وزير الداخلية بحكومة الوحدة الوطنية العميد خالد مازن، اليوم الإثنين، إن وزارة الداخلية جاهزة لتأمين الانتخابات، وأن الوزارة لديها القدرة والخبرة لتأمينها.

ووفق بيان لوزارة الداخلية، فإن الوزير التقى المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا يان كوبيش، وشدد الوزير على أن وزارته “لديها أولويات وخطة واقعية واضحة المعالم، وأن العمل يسير بشكل جيد وأن هناك جهود خلاقة وقيادية تبذل في سبيل الارتقاء بالأداء الأمني ومعالجة الملفات الشائكة”.

بدوره، أعرب كوبيتش عن رغبته في استمرارية البرنامج الإنمائي المشترك وتطرق لجملة من المواضيع أهمها تدريب الكوادر المختصة في مجال نزع الألغام واتفاق وقف إطلاق النار، وفتح الطريق الساحلي، وكذلك توفير المناخ الملائم لإجراء العملية الانتخابية في ديسمبر المقبل.

وبحث الوزير وكوبيش ملف الهجرة غير الشرعية وتداعياته وأهمية توسيع التعاون لمعالجته، كما تم النقاش حول أهمية بناء كوادر متخصصة لمتابعة ملف حقوق الإنسان في ليبيا ودور وزارة الداخلية في ضمان صيانة حقوق الإنسان.

وحضر الاجتماع، نائبة كوبيش المنسقة المقيمة ومنسقة الشؤون الإنسانية بليبيا، جورجيت غانيون، والمستشار السياسي لكوبيش، مانوج ماثيو، والمستشار الأمني عائد الخلايلة، ووكيل وزارة الداخلية للهجرة غير الشرعية محمد المرحاني، ومدير مكتب الوزير العميد نور الدين بو جريدة، ومدير إدارة التخطيط ومستشار الوزير العميد جمال صفر، وعضو اللجنة المركزية لمتابعة البرنامج الإنمائي العقيد سليمان الباروني.

مقالات ذات صلة