أمن بنغازي ينجح في ضبط عصابة تخصصت في اختطاف المواطنين وطلب فدية

نجح رجال التحريات العامة بمديرية أمن بنغازي في الإيقاع بتشكيل عصابي، تخصص في اختطاف الأفراد لطلب فدية مالية مقابل الإفراج عنهم.

وقال بيان صادر عن مديرية أمن بنغازي: “حضر إلى مركز شرطة الحدائق بمديرية أمن بنغازي المواطن (أ ع ع) والذي أبلغ شكواه ضد مجهولين قاموا باختطاف أبنه على متن مركبة آلية نوع (ميتسوبيشي) والذي كان برفقة أخيه وبحوزتهم مبلغ مالي وجهاز كمبيوتر محمول، حيث تم إرغامه بقوة السلاح على الترجل من مركبته الخاصة والركوب معهم، وذكر بأن الخاطفين كانوا يرتدون ملابس عسكرية للتمويه”.

وأضاف البيان “أحيل المحضر إلى قسم التحريات العامة بمديرية أمن بنغازي وبعد الاتصال بشقيق المخطوف من قبل هذه العصابة وطلبوا منه مبلغ مليون دينار ليبي للإفراج عن شقيقه وقام بمفاوضتهم حتى وصل المبلغ إلى مئتان ألف دينار والذي قام بدوره بالتنسيق مع مجموعة التحريات بقسم التحريات العامة التابعة لمديرية أمن بنغازي واتفقوا مع الخاطف على موعد تسليم واستلام في أحد الأحياء النائية، لكي يسهل عليهم عملية استلام المبلغ المطلوب”.

وتابع “بالفعل تم تسليمهم المبلغ وإخلاء سبيل المخطوف وذلك بحنكة رجال الأمن حتى يتم ضمان سلامة المخطوف ولأنهم قاموا بإشهار سلاح ناري على رأس المخطوف وقد كانت الفرصة ضعيفة جدا في القبض عليهم دون أن يصاب المخطوف أو غيره فالهدف الأول لرجال الأمن هو إنقاذ الأرواح ومن ثم الممتلكات”.

واستطرد “تم الاتصال بهم وبتنسيق طريقة اخرى للإيقاع بهم في فخ الطمع والجشع الذي يطمحون من ورائه للكسب غير المشروع وطلب منهم جهاز الكمبيوتر المحمول الذي توجد به منظومة عمل تخص المخطوف حيث طلبوا مبلغ مئتان ألف دينار ليبي لكي يتم تسليمه لهم وبالفعل تم الاتفاق على موعد تسليم واستلام آخر لتسلم جهاز الكمبيوتر المحمول وتسليم المبلغ بالقرب من (جزيرة الجعب) بعد تغيير المكان عدة مرات للتوهيم والتأكد من عدم ملاحقتهم من أي جهة أمنيه”.

واستكمل “كان الموعد مجهز له تجهيز جيد للقبض عليهم من قبل الرجال بمديرية أمن بنغازي رجال قسم التحريات العامة والذين كانوا بالموعد وتم ضبط الشخص الأول في العصابة وبالاستدلال معه أعترف أنه كان من ضمن الخاطفين وأعترف على باقي المجموعة والتي تم ضبطها في وقت لاحق وأحيلت القضية للنيابة العامة للإجراء”.

مقالات ذات صلة