أحد متطرفي مجلس «شوري بنغازي» ضمن خريجي دفعة الكلية العسكرية بطرابلس

ضمت الدفعة المعروفة باسم الـ”القوى المساندة” التي تخرجت من الكلية العسكرية بطرابلس، لتنضم تحت مظلة الجيش، أحد متطرفي مجلس شوري ثوار بنغازي المدعو “محمد علي محمد الشيخي” من مواليد عام 1996 ومن سكان مدينة بنغازي والهارب منذ 2014.

وتخرج المليشياوي محمد الشيحي برتية “ضابط- 1” ضمن خريجي دفعة “مليشيا بركان طرابلس”.

وبحسب مصادر مطلعة فإن المتطرف “محمد الشيخي”  كان من ضمن مليشيا “سرية محمد الفرادي” لدى الحشد المليشياوي، التي كانت تتواجد في محور وادي الربيع، ومن ضمن من غزو مدينة ترهونة .

الجدير بالذكر، أن “محمد” هو نجل المتحدث السابق باسم رئاسة الأركان التابعة للمؤتمر الوطني المنتهي ولايتة، والعسكري الخائن ” عميد” “علي محمد الشيخي” وأحد الشخصيات ” العسكرية ” الداعمة لمتطرفي مجالس الشورى بنغازي ودرنة وأجدابيا.

كما أن الشيحي، كان ما دائما يثني على متطرفي مجالس الشوري لقتالها القوات المسلحة العربية الليبية، إثناء استضافته عبر وسائل إعلام داعمة لتلك العناصر المتطرفة.

وقد توفي “علي الشيحي” إثناء إجراء عملية قلب مفتوح في إحدي المصحات الطبية بتركيا، بعد أن تعرض إلى “جلطة ” ليلة السبت 12 أكتوبر من عام 2019، ودخل على أثرها العناية الفائقة ليعلن عن وفاته مساء الأربعاء 30 أكتوبر من نفس العام.

أحد متطرفي مجلس «شوري بنغازي» ضمن خريجي دفعة الكلية العسكرية بطرابلس 1

أحد متطرفي مجلس «شوري بنغازي» ضمن خريجي دفعة الكلية العسكرية بطرابلس 2

أحد متطرفي مجلس «شوري بنغازي» ضمن خريجي دفعة الكلية العسكرية بطرابلس 3

أحد متطرفي مجلس «شوري بنغازي» ضمن خريجي دفعة الكلية العسكرية بطرابلس 4

مقالات ذات صلة