«دردور»: الأوروبيون يتقاطرون على طرابلس لمنع علاقتنا النشطة مع تركيا

زعم فرج دردور، والذي تقدمه قنوات «الإخوان» بوصفه «محلل سياسي وباحث»، أن المسؤولين الأوروبيين يواصلون التوافد بكثرة على العاصمة طرابلس، بهدف منع «العلاقات النشطة» مع تركيا.

وقال دردور، في تغريدة له عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»: “يا للعجب، أوروبا تصعب على الليبيين دخولها، وتمنع عن الطائرات القادمة من ليبيا وصولها، ولا تبادل تجاري يذكر معها بسبب غلائها، ويتقاطرون على طرابلس لأجل منع علاقة ليبيا النشطة مع تركيا”، بحسب وصفه.

وأضاف “هل ينوي الأوروبيون محاصرة ليبيا بقفل متنفسها الوحيد الذي بقي مفتوحا وقت انسداد كل الأبواب”.

وخلال الفترة القليلة الماضية، زار ليبيا عدد من المسؤولين الأوروبيين لإجراء مباحثات مع حكومة الوحدة الوطنية، بهدف إيجاد حل جذري للأزمة الليبية وتسريع وتيرة الحوارات السياسية، فضل عن بحث سبل التعاون الثنائي.

مقالات ذات صلة