وزارة الداخلية تكشف حقيقة اقتحام مقرها بطرابلس

علقت وزارة الداخلية في حكومة الوحدة الوطنية، على الفيديوهات المتداولة لاقتحام مقرها من قبل مجموعات من المليشيات في العاصمة طرابلس.

وأفادت وزراة الداخلية، في بيان لها، بأنها تستغرب ما نشر وينشر على صفحات التواصل الاجتماعي من أخبار زائفة وعارية عن الصحة تماما والتي مفادها اقتحام مقر الوزارة بطريق المطار، في الوقت الذي تعمل فيه وزارة الداخلية بحكومة الوحدة الوطنية على تنفيذ مهامها الموكلة إليها في نشر الأمن وتحقيق الطمأنينة في ربوع الوطن العزيز.

وأكدت الوزارة، في بيانها، إن الوزارة تؤكد عدم صحة ما نشر، وتفنّد تلك المعلومات جملة وتفصيلاً، كما تؤكد الوزارة بأن تلك الشائعات لن تزيدها ومنتسبيها كافةً إلا قوة وإصرارا على محاربة الجريمة وضبط مرتكبيها وبالتالي ضمان حياة أمنة مطمئنة للوطن وللمواطن.

وأهابت الوزارة، بكل أبناء ليبيا عدم التعاطي مع تلك الشائعات والانتباه إليها جيدا باعتبارها تضر بأمن و استقرار البلاد .

مقالات ذات صلة